ماذا يحدث في أجسادكم خلال رمضان؟

0.0/5

كل سنة، ولمدة شهر تصومون يوميا، من الفجر حتى غروب الشمس. لكن ما الذي يحدث في أجسادكم خلال هذا الوقت بالذات؟ التوضيح يمر عبر مراحل.

إزالة السموم: الخطوة الأولى – أول يومين من رمضان

في اليوم الأول من الصيام، تنخفض مستويات السكر في الدم، ويتباطأ القلب وينخفض ضغط الدم. يتم استخراج “الجليكوجين” من العضلات، ما يسبب الشعور بالضعف. عادة ما تكون هذه الموجة الأولى من التنظيف هي الأصعب. الصداع والدوخة والغثيان ورائحة الفم الكريهة واللسان اللزج هي علامات على ذلك. يمكن أن يصبح الجوع أكثر حدة خلال هذه الفترة.

إزالة السموم: الخطوة الثانية – من اليوم الثالث إلى السابع من رمضان

يستخدم الجسم الدهون المخزنة للحصول على الطاقة. تفريغ يعني أن “الجلسرين” والأحماض الدهنية يتم إطلاقها في الدم. ويمكن أن يصبح الجلد دهنيا خلال هذه المرحلة، وبالتالي حتى الأشخاص الذين لا يعانون من مشاكل جلدية يمكن أن يتفاجؤوا ببضعة بثور خلال هذا الوقت.

ويتقبل الجسم الصيام بشكل أفضل، ويركز طاقته على التطهير والشفاء. ويحصل الجهاز الهضمي على راحة مستحقة، وتنتهز جدران الأمعاء الفرصة لإصلاح نفسها، وتنشيط الرئتين وزيادة نشاط خلايا الدم البيضاء وجهاز المناعة.

إزالة السموم: المرحلة الثالثة – منالثامن إلى الخامس عشر من رمضان

ستشعرون بتحسن ابتداء من الأسبوع الثاني من رمضان، وستشهدون زيادة في الطاقة وصفاء ذهني أكبر. من ناحية أخرى، يمكن أن تستيقظ الإصابات القديمة وتصبح مؤلمة. ذلك لأنكم تستغلون الصيام للشفاء. إذا كسرتم أحد أذرعكم قبل بضع سنوات، فهناك نسيج ندبي حول الكسر. وفي وقت هذه العطلة السنوية المقدسة، تتعزز قدرة الجسد على الشفاء لكنها تظل مرتبطة بطريقة الحياة. وإذا كنتم مدمنين على الوجبات السريعة، فإن قدرة أجسادكم الطبيعية على الشفاء معرضة للخطر.

ومع ذلك، بينما يقوم الجسم بتنظيف الأنسجة الميتة أو التالفة، تدخل الخلايا الليمفاوية الأنسجة التالفة – حتى القديمة – وتفرز المواد لإذابة الخلايا التالفة. هذه المواد تهيج الأعصاب في المنطقة المحيطة، وتسبب الألم للظهور مرة أخرى من هذه المناطق المصابة في بعض الأحيان قبل عشر سنوات. لذلك فهو ألم جيد لأنه مرتبط بعملية الشفاء.

يمكن أن تصبح العضلات أكثر توترًا أيضا بسبب التهيج من السموم. وغالبا ما تتأثر عضلات الساقين، إذ تتراكم السموم بشكل أكبر في الساقين.

يمكن أن تظهر تقرحات في هذه المرحلة بسبب البكتيريا الزائدة في الفم. ويمكن أن تساعد الغرغرة يوميا بالملح والماء على منع وشفاء تلك القروح السطحية، التي تتكون على الأغشية المخاطية للوجه الداخلي للخدين واللسان، والجانب الداخلي للشفتين والخد، وغير ذلك من اللثة.

إزالة السموم: المرحلة الرابعة – من 16 رمضان إلى 30 منه

لقد تكيف الجسد الآن بشكل كامل مع عملية الصيام. الطاقة موجودة، وكذلك صفاء الذهن. تصبح فترات التنظيف أقصر، ويستعيد اللسان لونه الوردي ويتنفس النضارة. يتم الانتهاء من عمل شفاء الأعضاء. بعد عمل آليات مكافحة السموم، التي تزيل السموم أو تجعلها غير ضارة، ويضع الجسم أقصى طاقته للعمل في إنتاج أنسجة صحية لتحل محل الأنسجة التالفة.

بعد اليوم العشرين، يتحرر العقل بالكامل. وتزداد حدة الحواس عشرة أضعاف، ويصبح العقل نشيطا بشكل أكبر، ويتم الحفاظ على التوازن العاطفي بسهولة أكبر من ذي قبل، إضافة إلى تحسين الذاكرة والتركيز.

أخيرا، فإن مساوئ الصيام السنوي ضئيلة مقارنة مع فوائده الصحية. المأمول أن تستفيدوا من معظم هذه المعطيات الأخيرة.

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

للمزيد من المعلومات، يمكنكم الاتصال بخط المساعدة التابع لنا الخاص بالأسنان، من خلال الرقم 06 55 22 03 93، بما فيه تطبيق الواتساب. و نشير أننا نجيب على جميع أسئلتكم في صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن صحة الفم و ما يقلقلكم أثناء جائحة مرض فيروس كورونا (كوفيد-19). إذا كنت بحاجة إلى أي إرشادات، فنحن هنا لتقديم المشورة والتوجيه.

ابق على اتصال
الأكثر قراءة
الرسالة الإخبارية

اشترك في الرسالة الإخبارية لتبقى على اطلاع.

شركاء رسميون

Logo Zimmer-Biomet
Logo Geistlich
Dentis Clinic
Medicor
اوقات العمل

من الإثنين إلى الجمعة ، من 9 صباحًا حتى 6:30 مساءً

هاتف
© 2022 – ابتسم بلا خجلل. صنع بواسطة WeMasterWeb.