أيها الآباء، طبيب أسنان الأطفال هو صديقكم

0.0/5

تظهر معظم حالات تسوس الأسنان، وفق الدراسات الحديثة، ما بين السن 4 أعوام و 12 عاما ، إذ يعاني واحد من كل 3 أطفال من هذه الفئة العمرية من حالة تسوس واحدة، على الأقل، غير معالجة. لهذا السبب، يتعين علينا تخصيص وقتا واهتماما كبيرين لهذه الفئة العمرية. ولحسن الحظ، هناك متخصص يعي جيدا كيفية العناية بأسنان صغارنا، إنه طبيب أسنان الأطفال، الذي سيحظى بإعجابكم !

ما الفرق بينه وبين “طبيب أسنان البالغين”؟

تمثل نوعية التكوين الخاصة، التي تتطلب سنوات عديدة، إحدى المسائل، التي تميز أطباء أسنان الأطفال عن أطباء الأسنان العاديين. لكن، بالموازاة مع المؤهلات التقنية اللازمة للقيام بهذه المهمة، فإنه يتعين ملاءمة الجانب البيداغوجي لضمان تواصل جيد مع الأطفال، الذين قد يتوجسون من زيارة الطبيب.

في الواقع، يعتبر نمو ونفسية الطفل من العناصر الأساسية في طب الأسنان للأطفال. لهذا السبب يجب أن يكون الأخصائي مربيا ومطمئنا، ولطيفا، للغاية، ومبدعا أثناء الاستشارات الطبية أو تقديم العلاجات لمرضاه الصغار. قد يبدو الأمر عاديا، لكن هذه التفاصيل هي التي تصنع الفرق في أذهان هذه الفئة وتجعل التواصل معها حول نظافة الفم والأسنان يمر بشكل أفضل.

ويتعين، بالطبع، الحرص على أن يكون ديكور عيادة طب الأسنان للأطفال ملائما يبعث جوا من الدفء وممتعا ومرحبا بالأطفال. وتأكدوا أنهم إذا أحبوا طبيب الأسنان الخاص بهم، فلن يترددوا في زيارات منتظمة لعيادة طب الأسنان، وسيصبحون أقل تعرضا لرهاب الأسنان مقارنة مع أغلب البالغين من جيلنا.

ويتطلب ذلك، في الواقع، الكشف المبكر لعلاج أحسن، طالما أن العظام والأسنان لا تزال تنمو، وبالتالي يمكن تشكيلها بسهولة، وذلك لأن الأسنان اللبنية يمكن أن تشكو من عيوب مرئية منذ الصغر، تعطي فكرة عن العيوب التي قد تظهر في المستقبل عند المسنين.

متى يتعين زيارة طبيب الأسنان للأطفال؟

ليس هناك سن معين للزيارة الأولى لطبيب الأسنان، إذ يمكن للأطفال اللجوء إليه في أي مرحلة من عمرهم. لذا، من المستحسن تحديد موعد الزيارة الأولى قبل السنة الثانية من عمر الطفل، لكن لا شيء يمنعكم من الذهاب مع ظهور أول سن لبنية. الهدف: تعويد الصغار على بيئة عيادة الأسنان وطبيب الأسنان الخاص بالأطفال، دون انتظار إلى حين الشعور بالألم أو بعدم الارتياح.

إن انعكاس الزيارة الأولى لعيادة طب أسنان الأطفال يكون حاسما: لأن الظروف التي مر منها اللقاء الأول تمكن من تأسيس علاقة ثقة مع الطفل وتجنبه المعاناة من رهاب الأسنان. ومن خلال مقاربة احترافية وممتعة، سيتمكن طبيب الأسنان من توعية الأطفال بالإجراءات الصحيحة للحفاظ على الأسنان وأهمية تنظيفها بالفرشاة، و طمأنتهم، بالطبع، أثناء العلاج.

ينصح بالقيام بزيارات منتظمة، على رأس كل ستة أشهر تقريبا، للمصابين بداء الأسنان من الأطفال، إذ أن الأمراض يمكن أن تظهر وتتطور لديهم دون أعراض أو ألم، وتمكن الفحوصات الدورية المنتظمة من الوقاية من المشاكل المحتملة المرتبطة بتقويم الأسنان، واكتشاف حالات التسوس في بداية قبل أن تتطور وتصبح خطيرة. توجد بعض العلاجات الوقائية، مثل مانع تسرب الشقوق، ويتعلق الأمر بوضع طبقة رقيقة من البلاستيك الأبيض أو الشفاف على أسطح المضغ للأسنان الخلفية، لحماية الأسنان الدائمة من تشكل التسوس في داخل الأسنان.

لذا، تقضي الفكرة بتشجيع تعاون الأطفال، منذ سن مبكر، مع مساعدتهم على تصحيح المخاوف المتعلقة بصحة الأسنان، واكتساب عادات جيدة لنظافة الفم والأسنان والحفاظ عليها.

مكافأة: يكون فم الطفل خاليا من بكتيريا تسوس الأسنان، وتنتقل إليه، في الغالب، عن طريق أشياء ملوثة بلعاب البالغين، ويمكن أن تسبب هذه البكتيريا، إذا اجتمعت الظروف المطلوبة، التسوس.

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

للمزيد من المعلومات، يمكنكم الاتصال بخط المساعدة التابع لنا الخاص بالأسنان، من خلال الرقم 06 55 22 03 93، بما فيه تطبيق الواتساب. و نشير أننا نجيب على جميع أسئلتكم في صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن صحة الفم و ما يقلقلكم أثناء جائحة مرض فيروس كورونا (كوفيد-19). إذا كنت بحاجة إلى أي إرشادات، فنحن هنا لتقديم المشورة والتوجيه.

ابق على اتصال
الأكثر قراءة
الرسالة الإخبارية

اشترك في الرسالة الإخبارية لتبقى على اطلاع.

شركاء رسميون

Logo Zimmer-Biomet
Logo Geistlich
Dentis Clinic
Medicor
اوقات العمل

من الإثنين إلى الجمعة ، من 9 صباحًا حتى 6:30 مساءً

هاتف
© 2022 – ابتسم بلا خجلل. صنع بواسطة WeMasterWeb.